هذا الثمن دفعته Amber Heard بعد اتهامها لـ Johnny Depp بالاعتداء عليها .. تهديدات بالقتل

كشفت الممثلة الأمريكية آمبر هيرد عن ردود الفعل التي تلقتها جراء الكشف عما تعرضت له من عنف اسري أثناء فترة زواجها من الممثل الأمريكي جوني ديب.

اعترفت الممثلة البالغة من العمر 32 عاما التي تشارك حاليا في فيلم Aquaman إلى جانب جيسون موموا بأنها خسرت العديد من الأدوار، نتيجة الهجوم الذي تعرضت له من قبل الكثيرين بعد اتهامها لجوني ديب بتعنيفها.

وقد نفى الممثل البالغ من العمر 55 عاما مزاعم الاساءة ضده ووصفها بأنها قصصا كاذبة ومعلومات خاطئة”.

جدير بالذكر أنه تم الانتهاء من اجراءات الطلاق عام 2017 بعد عامين من الزواج، بعدما رفضت هيرد دعوى قضائية ضد جوني ديب تتهمه فيها بالعنف المنزلي والاعتداء عليها بالضرب.

وفي مقال كتبته لصحيفة The Washington Post، كشفت هيرد أن أصدقائها ومستشاريها أخبروها أنها ربما لن تسطيع العمل مرة أخرى كممثلة وربما يتم وضعها في القائمة السوداء.

وأشارت الممثلة الأمريكية إلى أن أدوارها السنمائية في أفلام Justice League و Aquaman كانت عرضه للخطر في ذلك الوقت، بالإضافة إلى تخلي إحدى شركات الأزياء عنها كوجه إعلاني لها بعد عامين من العمل معهم.

وكشفت آمبر هيرد أنها اضطرت إلى تغيير رقم هاتفها كل اسبوع بسبب تلقيها تهديدات بالقتل وأنها نادرا ما كانت تترك شقتها وأضافت هيرد: عندما كشفت عما تعرضت له من قبل جوني ديب تم تعقبي بواسطة كاميرات محملة على طاشرات بدون طيار ومصورين على الأقدام وعلى الدراجات النارية وفي السيارات”.

وقالت الممثلة الأمريكية: أريد أن أتأكد من أن النساء اللواتي يتحدثن علنا عن العنف الذي يتعرضن له يحصلن على المزيد من الدعم”.

الخبر السابقالخبر التالي