Kristen Stewart ترافق Ava Duvernay في مسيرة احتجاجية بمهرجان كان السينمائي

قادت الممثلة الأمريكية كريستين ستيورات والمخرجة الأمريكية آفا دوفيرناي مسيرة احتجاجية منذ قليل خلال فعاليات اليوم الخامس المهرجان كان السينمائي.

وتهدف تلك المسيرة الاحتجاجية إلى القاء الضوء على افتقار المهرجان إلى أفلام مخرجات نساء طوال تاريخه الذي يمتد إلى 71 عاما.

ووفقا لما ذكرته indiewire انضمت ستيورات والمخرجة الأمريكية إلى 82 سيدة في مجال صناعة الترفيه بمن فيهن المخرجة الفرنسية أجنيس فاردا، ونظمت المسيرة الاحتجاجية من قبل إحدى منظمات المساواة بين الجنسين في السينما الفرنسية.

جدير بالذكر أن المسيرة صامته وذلك بهدف إظهار مدى صعوية الأمر بالنسبة للنساء في تسلق السلم المهني بعالم السينما.

لقد كان نقص المخرجات أحد اهم المشاكل التي واجهها المهرجان لعقود، فعلى مدار 71 عاما لم يعرض في المهرجان سوى 82 فيلما فقط لمخرجات نساء، بينما جاءت مساهمات المخرجين الرجال بنحو 1645 فيلما.

وتضم الدورة الحالية نحو 21 مخرجا يتنافسون على جائزة السعفة الذهبية و3 مخرجات فقط من بينهن المخرجة اللبنانية نادين لبكي.
ويشار إلى أن كريستين ستيورات و آفا دوفيرناي عضوات في لجنة تحكيم المسابقة الرسمية للمهرجان، في حين تشغل كيت بلانشيت منصب رئيسة اللجنة.

Previous ArticleNext Article