Jamie Dornan يكشف عن أصعب مشهد في Fifty Shades Freed – كان المئات حولي

كشف الممثل الأمريكي جيمي دورنان عن واحد من أصعب المشاهد خلال تصوير فيلم Fifty Shades Freed.

وخلال لقائه في برنامج The Graham Norton Show، كشف الممثل الأمريكي أن مشهد خروجه من المياه بصورة مثيرة هو واحدا من أصعب المشاهد التي أداها خلال تصوير الفيلم.

وظهر دورنان يخرج من المياه على شاطئ الريفيرا الفرنسي في الإعلان الدعائي للفيلم الذي طرح مؤخرا.

وقال الممثل البالغ من العمر 35 عاما: كان تصوير المشهد مروعا للغاية، لدينا شاطئ مغلق إلى حد ما ولكن هذا لم يمنع العديد من الأشخاص من التسلل لموقع التصوير، وجدت مئات المصطفين على الجانبين لمشاهدة مشاهد تصوير الفيلم بالإضافة إلى كاميرات الباباراتزي التي كان يمتلئ بها المكان لذا كان يصعب السيطرة على الأمر”.

وأضاف: كان علي الخروج من الماء بصورة مثيرة وسط ذلك الزحام، كما أن الشاطئ ليس رمليا كان يمتلئ بالحصى لذا كان الأمر في غاية الصعوبة، مما اضطر فريق العمل إلى وضع قطعة سميكة من القماش من أجل خروجي بصورة طبيعية من المياه ولكننى كنت أعاني من كثرة الصخور الصغيرة والحصى، وانتهى بي الأمر إلى ارتداء حذاء من نوع معين لتفادي الألم”.

الفيلم من بطولة جيمي دورنان وداكوتا جونسون وريتا أورا ولوك جرايمز وإريك جونسون وغيرهم من النجوم ومن إخراج جيمس فولي، ومن المقرر أن يطرح الفيلم في دور العرض العالمية في الـ9 من فبراير المقبل بالتزامن مع عيد الحب.

وحقق الجزء الأول والثاني من Fifty Shades نجاحا كبيرا في شباك التذاكر العالمية بإيرادات تعدت الـ 900 مليون دولار.

Previous ArticleNext Article