طارق الشناوي – ما قالته شيرين سخافة والقانون لا يجرم ذلك

لفت الناقد الفني طارق الشناوي الانتباه إلى أن إثارة الجدل الآن حول ما قالته الفنانة شيرين عبد الوهاب في حفل غنائي، بعد مرور 11 شهرا على الحفل، يشير إلى أن هناك من يترصدها، ويعد لها في الكواليس شيئا ما بهدف ضربها.

وفي مداخلته الهاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي في برنامج “العاشرة مساء” على شاشة دريم، أوضح طارق الشناوي أنه يتعامل مع الموضوع كقول سخيف قالته شيرين، والقانون لا يجرم السخافة، وتساءل عن سبب اعتداد نقابة الموسيقيين بما قالته في الحفل، وعدم أخذها باعتذار شيرين الأخير.

وأضاف أن شيرين ترتكب دائما سخافات من هذا النوع، لكن المجتمع هو من يعاقب على السخافة، والمجتمع انتفض بالفعل، ووجه لشيرين هجوما اجتماعيا تستحقه.

ورأى طارق الشناوي أن على النقابة ألا تدخل نفسها في أمور السخافة، لأن هناك أغنيات سخيفة، فهل ستحاسب أيضا أصحابها؟ المزيد في الفيديو.

الخبر السابقالخبر التالي